بالتعاون مع “التنسيقية”.. “الشباب والرياضة” تطلق المرحلة الثانية من تدريب المنسقين الإعلاميين بجميع مديرياتها

147

أطلقت وزارة الشباب والرياضة المرحلة الثانية من تدريب المنسقين الإعلاميين بمديرياتها في جميع المحافظات، خلال الفترة من ١٧ إلى ١٩ مارس الجاري، برعاية الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة.

وتتضمن المرحلة الثانية تنفيذ توصيات الملتقى الأول الذى عقدته الوزارة، وشهد إقامة دورات وورش عمل للتدريب التقني والفني فيما يخص المهارات الإعلامية، والتصوير والمونتاج، وفنون الكتابة الصحفية، من خلال بروتوكول تعاون بين الوزارة وتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، فضلاً عن تنفيذ دورات تثقيف سياسي، لتوحيد الرسالة الإعلامية للهيئات والمنشآت التابعة للوزارة وفقا للسياسة الإعلامية للدولة، وتماشيا مع رؤية مصر 2030.

يذكر أنه تم عقد المرحلة الأولى من الملتقى الأول للمنسقين الإعلاميين بمديريات الشباب والرياضة في الفترة من 25 إلى 29 يناير الماضى بالمركز الأوليمبي بالمعادي بمشاركة 60 منسقًا من جميع محافظات الجمهورية.

وقال الدكتور محمد فوزي، المتحدث الرسمي لوزارة الشباب والرياضة، إنه سيتم عقد مجموعة من ورش العمل التدريبية التى تستهدف رفع الكفاءة الإعلامية للمنسقين الإعلاميين، ويحاضر فيها مجموعة من أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، لتدريبهم على العمل الإعلامي بصورة احترافية لمنحهم الصلاحيات الفنية والإدارية للقيام بمهامهم الجديدة وإنشاء مراكز إعلامية متكاملة مجهزة بجميع الإمكانات اللوجيستية.

وتسعى وزارة الشباب والرياضة إلى توحيد السياسة الإعلامية والمضمون الإعلامي خلال المرحلة الراهنة، بما يتواكب مع التطور التكنولوجي السريع، بما يتماشى مع رؤية الدولة المصرية فى الجمهورية الجديدة.

وتحدثت النائبة سهى سعيد، أمين سر التنسيقية وعضو مجلس الشيوخ، عن دور تنسقية شباب الأحزاب والسياسيين، وهدفها في تقوية الأحزاب وإيجاد قنوات ومساحات اتصال وتقارب مع الدولة، من خلال مشاركة مقترحات ومشروعات وقوانين، بجانب الحوار المباشر مع المسئولين.

كما تم استعراض تجربة تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين على صعيد انتشارها داخل المجتمع من خلال وجود مركز إعلامي متميز لتسويق جميع البرامج والأنشطة التى تنفذها التنسيقية.

وشهدت ورش العمل شرح كامل لآليات تسويق الخدمة الإعلامية، والفرق بين الإسكربت والخبر، وعدم تكرار المعلومات بالخبر والتقرير الإعلامى، وأسس التصوير، وتعريف الكادرات المختلفة، وأسباب استخدامها بما يناسب الخدمة الإعلامية المقدمة.

وركز محتوى ورش العمل التدريبية على توضيح نموذج الاتصال، وتحديد المرسل والمستقبل للرسالة الإعلامية، والأداة المستخدمة في توصيل الرسالة، وأنواع الرسائل، والفرق بين الإعلام التقليدي والإعلام الجديد، وإنشاء منصات على وسائل التواصل الاجتماعي وتوثيقها.

حضر فعاليات اليوم الأول: النائبة سهى سعيد، أمين سر تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين وعضو مجلس الشيوخ، والإعلامي أحمد عبدالصمد، عضو التنسيقية، ومؤمن سيد، مدير الشئون البرلمانية للتنسيقية، والمهندس عماد رؤوف، عضو التنسيقية، و أحمد البشبيشي، عضو التنسقية.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.