لجنة حقوق الإنسان بتنسيقية شباب الأحزاب و السياسيين تدين الانتهاكات التي تعرض لها المصريين في ترهونة الليبية

717

الحق في الحياة والأمان الشخصي هو أسمى حقوق الإنسان، وفقا للإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وكافة المواثيق والأعراف الدولية، وإيمانًا من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين بضرورة إرساء مبادئ حقوق الإنسان، فإن التنسيقية تدين بأشد العبارات ما حدث مع العمال المصريين من انتهاكات في ليبيا في مدينة ترهونة علي يد حكومة الوفاق بقيادة فايز السراج.

وإذ تؤكد التنسيقية أن هذه الانتهاكات حدثت تحت أعين العالم أجمع، مما يعد ذلك إدانة واضحة لكافة المنظمات الحقوقية التي صمتت عن هذه الجريمة ضد الإنسانية، يأتي هذا بعد أيام من ‏إبداء السفارة الألمانية في ليبيا انزعاجها من تقارير عن عمليات قتل خارج نطاق القضاء في ترهونة ودعوتها إلى تحقيق مستقل.

كما أعربت المانيا عن قلقها فيما يتعلق بالتقارير عن أنشطة الانتقام والنهب، ودعت القادة في حكومة الوفاق إلى ضبط النفس.

وبناء عليه ندعو الأمم المتحدة فورا للتدخل لحماية المصريين المختطفين ومعاملتهم معاملة اللاجئين والإفراج الفوري غير المشروط عنهم .

كما نشد على يد وزارة الخارجية المصرية لكافة المجهودات المبذولة لضمان سلامة كل مصري في الخارج، ونثق تماما أن الإدارة المصرية لن تتخلي عن أي مصري في كل مكان في العالم كسابق عهدها.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.