محمود عز يكتب | التنسيقية .. حوار دائم

0 108

نحتفل بالذكري الرابعة لتأسيس كيان سياسي جاء كتجربة سياسية مختلفة يجعله متميزًا عن كافة الكيانات السياسية الاخري ، انها تنسيقية شباب الاحزاب والسياسيين هذا الكيان الذي نجح فى تصدير قيادات تنفيذية وبرلمانية شابة .

ولدت التنسيقية لتغيير الفكر السائد عن العمل السياسي وذلك من خلال تدريب وتأهيل اعضاءها وتثقيفهم سياسيًا بكافة الممارسات والمصطلحات السياسية.. وهى جرعة تدريبية لا تحدث فى الأحزاب وهذا هو سبب اختلافها وتميزها ومن ثم نجاحها

خلال السنوات الأربع قدم شباب التنسيقية خير امثلة علي انهم قادرون علي تحمل المسئولية بمختلف اشكالها سوا كان تنفيذية او تشريعية ، فاذا نظرنا الي نواب المحافظين فنجدهم ومن وجهة نظري هم الافضل لانهم دائما علي الارض وعلي مقربة من المواطن ويحاولوا دائما حل مشاكل مواطنيهم في المحافظات الستة المختلفة واذا وجهنا نظرنا الي مجلسي النواب والشيوخ والذي تمثل التنسيقية بعدد 48 نائبًا في المجلسين سنجد ان ادائهم وافكارهم ومقترحاتهم دائما تلقي استحسان معظم اعضاء المجلسين ، يعود كل هذا النجاح الي ايمان اعضاء التنسيقية بالكيان وان نجاحهم من نجاح الكيان بكافة اعضاءه وايضا الي التدريب المتواصل الذي يتلقوه الاعضاء دائما

لا شك ان التجربة الشبابية السياسية اثبت وبالدليل انها احدثت طفرة سياسية واصبحت مائدة حوار دائمة بين مختلف اعضاءها بمختلف ايدلوجياتهم وتوجهاتهم فنجد اليمين واليسار والوسط في حالة حوار دائم لما فيه مصلحة للوطن والمواطن مؤمنين بان استمرار حالة الحوار التي بدأت من اول يوم من عمر التنسيقية هو السبيل الوحيد لرسم مستقبل وطننا العزيز .

كل عام والكيان واعضاءه بخير وسلام ومحبة ودائما في نجاح مستمر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.