مصطفى أبو زيد عضو «التنسيقية»: يجب تشكيل هيئة تنسيقية لمتابعة ملف تنمية الأسرة المصرية

174

عقدت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، مساء اليوم الأحد، صالونا نقاشيا بعنوان «تنمية الأسرة ومواجهة الزيادة السكانية بين الواقع والمأمول».

وقال الدكتور مصطفى أبو زيد، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، إن “الدولة المصرية قامت بمشروعات قومية ضخمة وبمعدلات غير تقليدية، لكن الزيادة السكانية في المقابل التهمت كل تلك الإنجازات”.

أضاف أبو زيد، خلال كلمته في صالون التنسيقية، إن “ملف الزيادة السكانية يجب أن يشمل على هيئة تنسيقية بين الوزارات لوضع مؤشرات قياس تتابع ملف تنفيذ الاستراتيجية القومية لتنمية الأسرة المصرية، حتى يتم تحقيق الاستراتيجية بشكل سليم”.

وتابع: “الدولة المصرية خلال السنوات الست الماضية أنفقت أكثر من ٦ تريليونات جنيه على المشروعات القومية فى جميع القطاعات، مما كان له أكبر الأثر على زيادة حجم الناتج المحلى الإجمالى وتوفير أكثر من 5 ملايين فرصة عمل أسمهت فى تراجع معدل البطالة إلى ٧.٣%، والتأثير الإيجابي على انخفاض معدلات الفقر من ٣٢.٥% إلى ٢٩.٧%، والمستهدف عبر خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية إلى ٢٨.٥% عام ٢٠٢٢، وزيادة المخصصات المالية نحو التعليم إلى ٣٨٨ مليار جنيه عام ٢٠٢١/٢٠٢٢ مقابل ٣٦٣ مليار جنيه عام ٢٠٢٠/٢٠٢١، وزيادة مخصصات الصحة إلى ٢٧٥.٥ مليار جنيه عام ٢٠٢١/٢٠٢٢ مقابل ٢٥٨ مليار جنيه عام ٢٠٢٠/٢٠٢١ لزيادة جودة الخدمات المقدمة للمواطنين نتيجة للزيادة السكانية”.

حضر الصالون الدكتور محمد جزر، رئيس لجنة الصحة بمجلس الشيوخ، والدكتور عمرو حسن، المقرر السابق للمجلس القومي للسكان، والدكتورة أميرة تواضروس، مدير المركز الديموجرافي بوزارة التخطيط، وأعضاء التنسيقية: النائب أحمد فتحي، وكيل لجنة التضامن بمجلس النواب، والدكتور مصطفى أبو زيد، مدير المركز المصرى للدراسات الاقتصادية، ونجوى إبراهيم، المدير التنفيذى لمؤسسة إدراك، وأدار الجلسة عضو التنسيقية النائب محمد فريد، وكيل لجنة التضامن بمجلس الشيوخ.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.