أكمل نجاتى “نائب التنسيقية” : أداء هيئة التعمير فى حاجة لوقفة جادة حتي تواكب الجمهورية الجديدة

54

وجه النائب أكمل نجاتى، أمين سر لجنة الشئون المالية والاقتصادية والاستثمار بمجلس الشيوخ عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، الشكر لوزير الزراعة على المجهود الذى يقوم به فى مختلف قطاعات الوزارة لتحقيق التنمية الزراعية فى مصر، وتطور فلسفة إدارة الوزارة.

وأضاف” نجاتى”، فى كلمته أمام الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، خلال المناقشة العام للطلب المقدم من النائب عبد السلام الجبلي وأكثر من عشرين عضوا بشأن استيضاح سياسة الحكومة حول إشكاليات تقنين ملكية الأراضي الزراعية بالهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية وتسهيل تسجيلها من خلال الهيئة، وسرعة إنهاء جميع الموافقات اللازمة من جميع الجهات “الشباك الواحد”، انه لابد من هيكلة ووضع إستراتيجية واضحة لهيئة التعمير التابعة لوزارة الزراعة حيث انه من خلال طلبات الأعضاء ومن واقع الخبرة العملية لحل مشاكل وطلبات المواطنين من الدوائر المختلفة نجد معاناة حقيقية فى إنهاء تلك الطلبات.

وأوضخ أمين سر لجنة الشئون المالية والاقتصادية والاستثمار بمجلس الشيوخ عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، أنه قد يكون أسباب مشاكل الهيئة قرار إنشاؤها الذى يرجع لعام 1975 والآليات التى يتم السير عليها فى قانون الهيئة غير مواكب للعصر الحديث والإتجاه نحو الجمهورية الجديدة

وأوضح “نجاتى”، أنه من خلال الحسابات الختامية لهيئة التعمير نجد أنها لم تستخدم الإعتمادات المخصصة لها من وزارة المالية حيث استخدمت 19% منها، مما يلقى علامات استفهام كبيرة لأنها من أولى الهيئات التى تحقق خسائر كبيرة، والسؤال الواضح: ” هل تحتاج الهيئة الى هيكلة إدارية أوأن قرار انشائها معوق لعملها؟”

وشدد “نجاتى”، أن المواطنين يحتاجون إلى الوصول الى خدمات حقيقية من خلال استراتيجية واضحة وخطة متكاملة وتطوير الأداء.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.