المتحدث الرسمي للتنسيقية : “تنسيقية الأحزاب” تجمع أعضاء من مختلف الأيديولوجيات والتوجهات الفكرية

493

رأى المهندس كريم عبدالعاطى، المتحدث الرسمى لتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، أن التنسيقية استطاعت أن تكون المنصة الحوارية التى تجمع عددًا من الأعضاء بمختلف ميولهم السياسية على أرضية مشتركة من أجل المصلحة العامة للوطن، لافتًا إلى أن التنسيقية أطلقت العديد من المنصات الإلكترونية لمخاطبة الشباب من مختلف التوجهات.
وأضاف أن التنسيق بين أعضاء التنسيقية فى انتخابات مجلس النواب والشيوخ هو أمر خاص بكل حزب على حدة، بينما أنشطة التنسيقية مستمرة وفى تجدد دائم، وتتم صياغتها فى شكل مبادرات وقوانين.

■ هل استطاعت التنسيقية ملء الفراغ المتروك من الأحزاب بعد تعيين عدد من أعضائها نوابًا للمحافظين؟
– بالتأكيد، ونثمن قرار وثقة القيادة السياسية المصرية فى أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين وفتح المجال للشباب المصرى الواعد وتمكينهم من تولى المناصب التنفيذية فى الدولة، التى نستطيع من خلالها تقديم نموذج للمزج بين التنفيذى والسياسى، والتجربة تُثبت نجاحها يومًا بعد آخر، بمجهودات الشباب المصرى الواعى وتقديمه نموذجًا لتحمل المسئولية.

■ بعد مرور عامين على التأسيس.. ماذا حققت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين؟
– استطاعت تقديم نموذج يُحتذى به للعمل السياسى الشبابى القائم على التعددية الفكرية، والتى تجتذب عددًا كبيرًا من الشباب من جميع التيارات السياسية والفئات المجتمعية مما يساعد على تنوع فعاليات الأنشطة التى تقدمها التنسيقية فى جميع المجالات.

رأينا مجهودات التنسيقية فى دعم الدولة لمواجهة كورونا.. هل سنجد أنشطة جديدة بهذا الخصوص؟
– بالطبع، المسئولية الوطنية تُحتم علينا استمرار العمل على مُخرجات من شأنها المساعدة فى تخطى الأزمة الحالية التى تواجه بلدنا الحبيب فى ظل جائحة كورونا مع تقديم أكبر قدر من الأفكار والأطروحات القابلة للتنفيذ ولدينا المزيد للعمل عليه خلال الفترة المقبلة.
■ هل نرى تعاونًا بين شباب التنسيقية فى انتخابات مجلسى النواب والشيوخ المقبلة؟
– هذا الأمر خاص بكل حزب من الأحزاب داخل التنسيقية لاختيار من يمثلها فى مجلسى النواب والشيوخ.

■ ماذا عن الأنشطة المستقبلية الخاصة بقضايا الشباب ؟
– الأنشطة داخل تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين فى تجدد دائم لما تقدمه اللجان المختلفة داخل التنسيقية من مُخرجات على شكل أفكار ورؤى يمكن صياغتها فى شكل مبادرات وقوانين تساعد فئات المجتمع المختلفة ومنها الفئات الشبابية.

■ كيف حدث توافق بين أيديولوجيات المشاركين فى التنسيقية؟
– تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين خرجت فكرتها إلى النور باعتبارها المنصة الحوارية التى تجمع أعضاء بمختلف الأيديولوجيات والتوجهات الفكرية من شباب الأحزاب والسياسيين مع وجود الأرضية المشتركة التى تجمعنا وهى المصلحة الوطنية التى نضعها جميعًا نصب أعيننا؛ ولأن الاختلاف فى وجهات النظر هو ظاهرة صحية تعود علينا بالمزيد من الدقة والرؤية الثاقبة على المستويين السياسى والعام، تحتفل تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين اليوم بمرور عامين على تأسيسها مع انطلاق الصالون السياسى فى نسخته الرابعة، وتناوله العديد من الملفات والقضايا التى تهم الشأن العام وذلك بالتوازى مع إطلاق منصة إلكترونية لإدارة المحتوى الإعلامى الخاص بتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين على منصات التواصل الاجتماعى ومنصات إلكترونية أخرى مثل الموقع الإلكترونى و«موبايل أبلكيشن».

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.