بيان

82

نحتفل، اليوم، بالسنة الرابعة لتأسيس تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وإذ نؤكد أننا كنا ومازلنا حريصين على تنمية الحياة السياسية، والعمل المشترك، انطلاقاً من الإيمان المطلق بالحوار بين القوى والتيارات المختلفة وإعلاءً للمصلحة الوطنية من أجل رفعة الوطن وتقدمه.

خلال السنوات الأربع الماضية، قدمنا العديد من الأوراق والملفات والحملات والمبادرات، كما شاركنا بقوة في جميع المؤتمرات، والمنتديات فقدمنا نموذجا للشباب السياسي في جميع المواقع منها التنفيذية، فكانت ثقة القيادة السياسية بتعيين 6 من أعضاء التنسيقية نوابًا للمحافظين دعمًا لمزيد من العمل والجهد، ومنها التشريعية فقد خوضنا معركة الانتخابات البرلمانية، وحصلنا على 48 مقعدًا بالانتخاب والتعيين، في مجلسي النواب والشيوخ، وكذا العديد من المناصب التنفيذية والإدارية.

نحن ننطلق، اليوم، نحو السنة الخامسة عازمين أن نبذل قصارى جهدنا على كافة المستويات، وفي مختلف القضايا لنضع بأيدينا لبنه في بناء الجمهورية الجديدة التي نصبو إليها بعزيمة، إيمان، وثقة، متمسكين بأهدافنا التي توافقنا عليها، وتنوعنا الذي يعد نقطة قوة تجمعنا وتوحدنا على أرضية واحدة وهي مصلحة الوطن، وموجهين الشكر لكل من دعم وساند تجربتنا وشاركنا الحلم، آملين في استمرار نجاح تجربتنا ونقلها من جيل لآخر بأمانة وجدية لإثراء الحياة السياسية، وإرساء قواعد للعمل السياسي، قوامها احترام الرأي والرأي الآخر، وأن الوطن يتسع لنا جميعا، ولنجدد القسم بأن نحافظ علي اختلافنا من أجل مصلحة الوطن.

حفظ الله مصر وشعبها العظيم

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.