تنسيقية الأحزاب: تقرير الحوار الوطني مرجع للحياة السياسية والحزبية في الاستحقاقات الانتخابية

574

قالت أميرة صابر، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، إن هناك فلسفة للتنسيقية لجمع كل الآراء والأطروحات المقدمة من 27 حزبا سياسيا وجمع آراء عديد من الشخصيات العامة والمؤثرة في الشأن الانتخابي في مصر لعمل تقرير الحوار الوطني وتقديمه لرئيس مجلس النواب.

وتابعت أميرة صابر، خلال مداخلة هاتفية في برنامج “صباح الورد”، المذاع على قناة “تن”، أن تلك الفلسفة تم تنفيذها من خلال 3 مستويات مختلفة، وكان حوار جامع لكل الآراء بشأن الاستحقاقات الانتخابية القادمة سواء النواب أو التشريعية أو المجالس المحلية.

وأوضحت أنهم في نهاية تلك الحوارات المجمعة لم يقوموا بتمييز رأي عن آخر، وإنما جمعوا كل تلك الآراء وجمعها في تقرير الحوار الوطني لتقديمه لرئيس مجلس النواب.

وأضافت أنهم من خلال تلك الآراء التي بدأوا في جمعها قاموا بعمل التحليلات والأرقام المترتبة على ذلك، وتم جمعها في قراءة مفصلة من خلال تقرير الحوار الوطني، ثم تم إرسالها الى مجلس النواب.

وأكدت أن التقرير لا ينص على رأي أو شئ بعينه، بل يجمع كل آراء الأحزاب المصرية المختلفة، مشيرة إلى أن الهدف من ذلك ألا يقصى أي من تلك الآراء، وأن المخرج الذي أرسل إلى مجلس الشعب يكون بمثابة مرجع للحياة السياسية والحزبية في الاستحقاقات.

ولفتت إلى أن من حق كل مواطن مصري أن يشارك في الانتخابات القادمة لمجلس النواب، وليس هناك أي خطط أو ترتيبات حتى الآن لمشاركة شباب التنسيقية، ولكن بشكل عام بالتأكيد سيكون هناك دور لشباب التنسيقية في الاستحقاقات الانتخابية القادمة.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.