تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين تشارك فى مائدة مستديرة حول الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان

160

شارك وفد من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين اليوم الأربعاء 29 سبتمبر، فى مائدة مستديرة تحت عنوان ” الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان آمال وتطلعات ومسئولية مشتركة”، والتى نظمتها جمعية السادات للتنمية والرعاية الاجتماعية بالشراكة مع السفارة السويسرية بالقاهرة.
ضم وفد التنسيقية كل من النائب أحمد مقلد ، والنائب طارق الخولى ، والنائبة نشوى الشريف، أعضاء مجلس النواب، والنائب محمد فريد ، والنائب محمود تركي أعضاء مجلس الشيوخ.
تحدث فى الجلسة الأولى كل من محمد أنور السادات رئيس مجلس إدارة الجمعية، والدكتور مفيد شهاب أستاذ القانون الدولى، ووزير الشئون القانونية والبرلمانية الأسبق، حيث تم مناقشة الخطوط العريضة للإستراتيجية ومحاورها والهدف المرجو منها خلال الخمس سنوات القادمة.
ووجه النائب طارق الخولي مجموعة من التساؤلات للدكتور مفيد شهاب عن مدى قوه البنية الحقوقية للدولة المصرية وعن تأخر بعض الوزارات فى إنشاء وحدات حقوق الانسان بداخلها وفقا لقرار سابق من رئاسة مجلس الوزراء، كما تساءل عن مسئولية البرلمان تشريعيا ورقابيا فى تنفيذ الإستراتيجية، واختتم الخولي بسؤال حول دلالات إعتبار عام ٢٠٢٢ عام للمجتمع المدنى.
بينما تحدث فى الجلسة الثانية الدكتور أيمن ابو العلا وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، والدكتور عمرو هاشم ربيع نائب مدير مركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية حيث تم مناقشة الأولويات التشريعية لمجلسي النواب والشيوخ ودورها فى دعم حقوق الإنسان وتنمية المجتمع.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.