تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين في ضيافة المجلس الأعلى للإعلام

98

استقبل المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، برئاسة الكاتب الصحفى كرم جبر، وفدا من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، بحضور أعضاء وقيادات المجلس، وذلك بمقر المجلس في مبنى ماسبيرو.

واستهل الكاتب الصحفى كرم جبر، بالترحيب بالوفد، معرباً عن سعادته بتجربة تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وألقى رئيس المجلس الأعلى للإعلام، الضوء على خطة عمل المجلس خلال الفترة الماضية، وكذلك بعض الخطط المستقبلية التي يعمل عليها المجلس، ومنها الاستعداد لمؤتمر المناخ المقرر انعقاده في مدينة شرم الشيخ، نوفمبر المقبل.

وأضاف الكاتب الصحفى كرم جبر، أن مصر تمتلك رؤية في كيفية التعامل مع قضايا وأحداث المنطقة، خاصة ما يحدث بين روسيا وأوكرانيا حالياً، مشيرا إلى أهمية القمة العربية المقبلة في الجزائر.

وأشار إلى أهمية الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان التي أعلنتها مصر، ووسائل تعزيز بنودها خلال الفترة الحالية، كما تحدث عن دور المجلس فى ضبط الأكواد الإعلامية، ومنها كود التعامل فى ملف الرياضة، وكذلك الخطاب الدينى، وضرورة مواجهة الشائعات بشكل فعال ومنضبط.

فيما وجه وفد تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين الشكر للمجلس الأعلى للإعلام، على حسن الاستقبال، وتطرق الحضور للأزمة الاوكرانية و كذلك تبعاتها اقتصاديًا وسياسيًا على المنطقة وعلى الشأن المصري، وكذلك مؤتمر المناخ الذي تستضيفه مصر، نوفمبر المقبل، وضرورة التنسيق بين جميع أطراف المؤتمر ومؤسسات الدولة للوصول إلى أفضل شكل ممكن خلال الفترة المقبلة، وكذلك رؤية أعضاء التنسيقية في ملف تجديد الخطاب الديني، وملف حقوق الإنسان، وكذلك مواجهة الشائعات.

حضر اللقاء من المجلس الأعلى للإعلام، الكاتب الصحفى صالح الصالحي، وكيل المجلس، والمستشار محمد عبد السميع، والمهندس حسام صقر، والإعلامية عزة مصطفى، والإعلامية رانيا هاشم، أعضاء المجلس، والمستشار محمود فوزى أمين عام المجلس.

وحضر ممثلًا عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، النائب عمرو يونس، أمين سر التنسيقية وعضو مجلس النواب، والنائبة سها سعيد، أمين سر التنسيقية وعضو مجلس الشيوخ، و النائب محمود القط، عضو مجلس الشيوخ، والنائبة أميرة صابر، والنائب نادر مصطفى، والنائبة مي كرم، والنائب عماد خليل، أعضاء مجلس النواب عن التنسيقية، والنائب رامى جلال، عضو مجلس الشيوخ عن التنسيقية، وزكى القاضى ، وروحية جلال، ومصطفى مسلم ومحمود رمزي، وفيولا فهمي، أعضاء التنسيقية.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.