حسام صالح في صالون “التنسيقية”: لدينا دراما اجتماعية طوال العام.. والتحضير للموسم الجديد بعد العيد

198

قال المهندس حسام صالح، الرئيس التنفيذي للعمليات بالشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، إن التفكير للأعمال الدرامية التي تعرض خلال شهر رمضان يتم قبل الشهر الكريم بفترة كبيرة، مضيفا: “أستطيع أن أقول إنه ييبدأ بعد العيد التفكير في الأعمال التي ستعرض في رمضان 2023”.

وأضاف حسام صالح، خلال كلمته في الجلسة النقاشية التي تعقدها تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين بعنوان “هل تنجح الجمهورية الجديدة في استخدام القوى الناعمة من خلال دراما رمضان 2022″، أن هناك حالة من الاهتمام بالأعمال الدرامية خلال شهر رمضان الكريم، وأن نسبة المشاهدة أعلى بكثير.

وتابع: “انتقاء المحتوى يتم من خلال لجنة تختار بطريقة منهجية وتتطور دائما. هذا العام لدينا لجنة محايدة من حوالي 13 أو 14 شخصت، كلهم لا ينتموا للشركة المتحدة، ولكن ينتمون للسوق المصري ومن فئة الكتاب والنقاد والممارسين للعمل في الدراما باحتراف، وكلهم مهتمون بالدراما الاجتماعية التى تمس المواطن، ولديهم علم ومعرفة باتجاه الجمهور الجديد”.

ولفت إلى أن اللجنة تشاهد الأعمال التي تعرض ويتم تنقيتها بحيث تصل فى النهاية لعدد الأعمال التى تعرض على شاشات الشركة المتحدة، موضحا أنهم يتمنون عرض أعمال درامية أكتر ولكن لديهم أربع شاشات يقدمون عليها أعمال درامية، متابعا: “هذا العام كان لدينا 14 عملا يقدمون قضايا الطفل والمرأة، ولدينا دراما جديدة طوال العام مهتمة بالقضايا الاجتماعية، ونحتاج لقطع شوط فيها”.

وعن الأعمال الوطنية، أوضح المهندس حسام صالح أنهم “بدأوا فى خط الأعمال الوطنية أو الأعمال التى تجسد البطولات منذ 3 سنوات. كان عندنا الاختيار 1 والاختيار 2 و3، ومجموعة مسلسلات تتحدث فى الإطار الوطنى، وتوضح الأدوار الكبيرة لأجهزة الدولة، إضافة للقالب الاجتماعى والكوميدى”.

وبدأت، منذ قليل، الجلسة النقاشية التى تعقدها تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، بعنوان “هل تنجح الجمهورية الجديدة فى استخدام القوى الناعمة من خلال دراما رمضان 2022”.

أدارت الحوار الإعلامية نشوى الشريف، عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وشارك فيه كلا من المهندس حسام صالح، الرئيس التنفيذى للعمليات بالشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، والإعلامى نشأت الديهى، عضو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، والكاتب الصحفى محمود بسيونى، عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان، والنائبة سها سعيد، أمين سر التنسيقية ووكيل لجنة الثقافة والسياحة والإعلام بمجلس الشيوخ، والإعلامية دينا عبد الكريم، عضو لجنة الثقافة بمجلس النواب.

وناقشت الجلسة، عددا من المحاور، من بينها أهمية الدراما فى رفع الوعى لدى المواطنين المتابعين للمسلسلات والأعمال الفنية بشكل عام، وما يتعارف عليه بدراما رمضان بشكل خاص، وكيف حملت دراما رمضان 2022 قضايا مهمة، كشفت خلالها كواليس مراحل مهمة من تاريخ الأمة، وكيف يلعب هذا الأمر دورا مهما في توجيه رسائل طمأنينة للشعب المصري.

وتناولت الجلسة، عناصر جذب المشاهد فى الأعمال المعروضة، وما بالمسلسلات الوطنية من نقاط قوة ونقاط ضعف يجب تلافيها خلال الفترات المقبلة.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.