رشا كليب “نائبة التنسيقية”: توجد مدارس آيلة للسقوط.. والحوادث أصبحت مؤسفة

147

قالت النائبة رشا كليب، عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، إن وفاة أطفال في بداية العام الدراسة كان بداية مؤسفة رغم الجهود المبذولة من الوزارة، لكن غير كافية لمعالجة المشكلات العميقة في العملية التعليمية.

وأضافت كليب، خلال الجلسة العامة لمجلس النواب، اليوم، أثناء توجيه الأسئلة وطلبات الإحاطة لوزير التربية والتعليم : “توجد مشاكل عميقة في جميع محاور العملية التعليمية لا يتحملها الوزير والوزارة منفردين، ولكنها مسؤولية مجتمعية تقع على عاتق الجميع”.

وأكدت كليب، ضرورة إصلاح البنية التحتية والتأكد من السلامة الإنشائية بحيث تتم بشكل دوري وسنوي”، وتساءلت : “لماذا لم يتم فحصها هذا العام؟”، مؤكدة أن ذلك “قصور وإهمال بالغ فيما يخص إصلاح العملية التعليمية والسلامة الإنشائية.

وأشارت كليب، إلى ضعف المخصصات المالية لبند الصيانات، وقالت “في مدارس آيلة للسقوط فيها تلاميذ ومدرسين مدارس دون أسوار مدارس تفتقد أدنى عوامل الأمن والسلامة”.

وتساءلت: “لماذا لا تطلب الوزارة زيادة المخصصات لبند الصيانة”.

واختتمت: ” هل هناك حصر شامل لكل المؤسسات التعليمية وتصنيفها حسب الحاجة لإجراء صيانات ؟”

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.