سفير نيوزيلندا يرحب بوفد تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين.. ويثني على التجربة الشبابية الفريدة

150

التقى وفد من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين بسفير نيوزيلندا بالقاهرة، وضم الوفد النواب طارق الخولي وعماد خليل ومحمد عبد العزيز أعضاء مجلس النواب ،والنائب محمد فريد عضو مجلس الشيوخ وأحمد يحيى والدكتورة هدى روؤف أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين.

رحب السفير جريج لويس بالوفد وعبر عن سعادته بلقاء وفد شبابي يضم نواب وأعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وأشار إلى أن مصر دولة مهمة جداً بالنسبة لنيوزيلندا، مشيراً إلى أن بلاده افتتحت سفارتها في القاهرة عام 2006 وكذلك قامت مصر بفتح سفارتها في نيوزيلندا عام 2010 والعلاقة بين البلدين ممتدة تاريخياً.

وأشار السفير إلى أن نيوزيلندا تربطها علاقات دبلوماسية متميزة مع مصر وكذلك تعاون مشترك في مجال الزراعة والتجارة، وأنه متواجد فى مصر منذ سنوات قبل تولي مهمة السفير وأنه يعشق الشعب المصري، ويدرك التطور والتقدم في مصر، وأنه هناك مشاورات مستمرة في مصر حول قضايا حقوق الإنسان وسبل التعاون بين البلدين، وأكد أنه يرغب في تعاون بين برلمان البلدين خاصة في ظل وجود نسبة كبيرة من الشباب في البرلمان.
وأكد شباب التنسيقية على اهتمام القيادة السياسية بالشباب وتمكين الشباب والمرأة وهو ما تجلى في مجلس النواب، الذي بلغت نسبة الشباب فيه 40 % ونسبة المرأة 26 % وهو الأمر الذي أبدى به السفير إعجابه واهتمامه.

وعبر شباب التنسيقية عن سعيهم للتعاون مع التجارب الشبابية والسياسية في نيوزيلندا وكذلك أكدوا على اهتمام الدولة بقضايا حقوق الإنسان كان أحدثها إطلاق الدولة لاستراتيجية وطنية في حقوق الإنسان، ورحبوا بتبادل طرح الرؤى في قضايا حقوق الإنسان في البلدين، خاصة ان الرئيس عبد الفتاح السيسسى اختار عام ٢٠٢٢ عاما للمجتمع المدني، واستعرض الأعضاء قضايا التغير المناخي، وتطرق الأعضاء لمشكلة التطرف الدينى وظاهرة الإسلاموفوبيا خاصة في ظل تزايدها تجاه بعض الأقليات في الغرب .
وفى نهاية اللقاء قام أحمد يحيى عضو التنسيقية بإهداء السفير درع التنسيقية وقام الأخير بإهداء الوفد بعض الهدايا التذكارية من نيوزيلندا .

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.