عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين: التصدي للأمراض التي أصابت الحياة الحزبية ضرورة لمواجهة ضعفها

180

طالب بتعديل القوانين المنظمة للانتخابات النيابية..

عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين: التصدي للأمراض التي أصابت الحياة الحزبية ضرورة لمواجهة ضعفها

قال عماد رؤوف، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، إن هناك اقتراحات متنوعة لحل اشكالية تمويل الأحزاب، لافتا إلى وجود اقتراحات بأن تحصل الأحزاب على تمويل وفقا لعدد نوابها في البرلمان أو عدد الناخبين الذين حصلت على أصواتهم في الانتخابات النيابية.

جاء ذلك خلال الصالون الذي نظمته تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، تحت عنوان “قانون الأحزاب السياسية”، للحوار حول الحياة الحزبية في مصر، ومستقبل هذا القانون والتعديلات المقترحة مستقبلا.

وأوضح عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، أن البعض طرح أفكاراً لا تحمل الموازنة العامة للدولة أي أعباء، والبعض الآخر اقترح معاملة الأحزاب مثل الجمعيات الأهلية، مشيراً إلى أن جمع التبرعات المباشرة قد يدعم الأحزاب ماليا .

و قال “رؤوف”، إن التصدي للأمراض التي أصابت الحياة الحزبية ضرورة لمواجهة الضعف في الحياة السياسية، موضحا أن هناك أحزاب تعاني من ضعف العضوية، وبعضها لا يستطيع عقد مؤتمر سنوي، وبعضها لم يعقد أي انتخابات منذ خمس أو ست سنوات، وهناك أحزاب غير نشطة .

وطالب عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين،
بتعديل قانون الأحزاب السياسية والقوانين المنظمة للانتخابات النيابية، وسرعة البت في النزاعات الحزبية.

أدار الحوار خلال الصالون النائب محمد عبد العزيز عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وشارك في الصالون كلا من سيد عبد العال رئيس حزب التجمع وعضو مجلس الشيوخ، ود. مجدي مرشد القائم بأعمال رئيس حزب المؤتمر، وعبد السند يمامة رئيس حزب الوفد، وعماد رؤوف عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين.

جدير بالذكر أن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين قد أعلنت عن إطلاق سلسلة كبيرة من الصالونات النقاشية بشكل يومي مع المتخصصين من كافة التيارات والاتجاهات المختلفة بشأن القضايا التي سيتم طرحها خلال جلسات الحوار الوطني وتبث مباشرة على الصفحة الرسمية للتنسيقية.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.