علاء مصطفي” نائب التنسيقية”: بناء الدول لا يستقيم إلا بالنهوض بالمواطن صحيا وبدنيا ورياضيا

40

قال النائب علاء مصطفي، عضو مجلس الشيوخ عن تنسيقية شباب الاحزاب والسياسيين، أن عصب بناء الجمهورية الجديدة هو الإنسان المصري، وهذا يظهر جليا في توجهات القيادة السياسية في كافة السياسات و المبادرات، وأعتقد أن بناء الدول لا يمكن أن يستقيم إلا بالنهوض بالمواطن صحيا وبدنيا ورياضيا.

وأثني النائب، في كلمته بالجلسة العامة لمجلس الشيوخ، على تقرير اللجنة المشتركة بين هيئتي مكتب لجنة الشباب والرياضة ولجنة الشئون الدستورية والتشريعية، خاصة وإنه بني على دراسة الأثر التشريعي لقانون الرياضة رقم ٧١ لسنة ٢٠١٧ لحل الاشكاليات التي ظهرت نتيجة التطبيق الفعلي ولمواكبة التغيبرات التي تتم في الرياضة محليا وإقليميًا ودوليا.

وأضاف:” شملت التعديلات على العديد من الفاظ الهامة مثل إعادة تشكيل وتحديد اختصاصات مركز التسوية والحكيم المصري، بما يضمن استقلاليته ومعالجة العقبات التي تواجهه، ومنح المزيد من الحرية للجمعيات العمومية للهيئات الرياضية في تحديد مسئولياتها وكيفية إدارة أمورها، وحظر تعاطي المنشطات والمكملات الغذائية وفق الجدول الذي يصدر سنويا عن المنظمة الدولية لمكافحة المنشطات، وهذا أمر غاية في الأهمية الحفاظ على صحة شبابنا وأولادنا، والتوسع في اختصاصات الاتحادات النوعية وضوابط النشاط الرياضي الجامعي والمدرسي.”

وأبدي نائب التنسيقية، موافقته على تعديلات القانون من حيث المبدأ وطالب نواب الشيوخ بالموافقة عليه.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.