مارسيل سمير في صالون “التنسيقية”: يجب تكثيف حملات توعية المواطن بالأزمات الاقتصادية

71

أبدت النائبة مارسيل سمير، أمين سر لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بمجلس النواب، تفاؤلها بخروج مصر من الأزمة الاقتصادية العالمية الحالية نتيجة الموجات التضخمية الناتجة عن جائحة كورونا والحرب الروسية الأوكرانية.

وشددت النائبة، في كلمتها بصالون تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، اليوم، على أهمية توعية المواطن بأبعاد المشاكل الاقتصادية حتى يكون إيجابيا ومساعدا للدولة المصرية واستراتيجيها للخروج من الأزمة الاقتصادية، لافتة إلى ضرورة قيام الحكومة بكل الجهود المبذولة للحفاظ على الطبقة المتوسطة من التآكل.

ولفتت أمين سر لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة إلى أن أزمة سلاسل الإمداد في العالم جاءت بعد خروج دول العالم من جائحة كورونا، وارتفاع أسعار الشحن الجوي والبحري، مما أدخلنا في موجات تضخمية عالية خلال الشهور الماضية.

وعقدت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين صالونا نقاشيًا تحت عنوان “سلاسل الإمداد والتضخم والحرب، لماذا تتأثر معيشة المصريين بارتفاع الأسعار؟ وماذا نفعل؟”.

ويهدف صالون التنسيقية التعريف بالأزمات الاقتصادية العالمية المتتالية في العامين الأخيرين بعد جائحة كورونا، بدء من ارتفاع الطلب العالمي وأزمة سلاسل الإمداد والتوريد، وتأثير التغيرات المناخية على الإنتاج العالمي من الغذاء والطاقة، وصولًا للحظة الذروة الحالية بعد بداية الحرب الروسية الأوكرانية.

ويدير الحوار محمد موسى، نائب محافظ المنوفية وعضو مجلس أمناء التنسيقية.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.