نواب التنسيقية يشاركون في مؤتمر الهيئة الإنجيلية عن “التسامح ومواجهة العنف”

206

شارك وفد من أعضاء نواب وشيوخ تنسيقية شباب الاحزاب والسياسيين فى مؤتمر “التسامح ومواجهة العنف، من المبدأ إلى التطبيق” والذي نظمته الهيئة القبطية الإنجيلية، برئاسة القس الدكتور أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، في منتجع الجلالة وذلك لمدة يومين.

حضر المؤتمر وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة وعدد كبير من اعضاء مجلسى النواب والشيوخ واساتذة الجامعة واعضاء المجتمع المدنى ورجال الدين المسيحى والاسلامي والواعظات والراهبات.

وناقش المؤتمر في جلساته عددًا من القضايا التي تدور حول “التسامح ومواجهة العنف، وقيمة التسامح كمنهج حياتي، والجوانب الاجتماعية والثقافية للعنف، وآليات نشر ثقافة التسامح ومواجهة العنف، ودور الإعلام في تشكيل الوعي الاجتماعي، ودور الثقافة في بناء الشخصية، وأهمية الشباب وبناء الوعي”.

وشارك اعضاء التنسيقية فى إدارة عدد من ورش العمل وجلسات الموتمر لمناقشة كيفية الخروج بتوصيات لمواجهة خطاب الكراهية ونبذ العنف.

وضم وفد التنسيقية كل من النائب محمود فيصل القط، والنائبة أميرة العادلي، والنائب محمد إسماعيل والنائب محمد عبد العزيز، والنائب عماد خليل، والنائب طارق الخولي، والنائبة هيام الطباخ، والنائبة رشا كليب، والنائب محمد فريد، والنائب محمد عمارة.

يذكر أن منتدى حوار الثقافات التابع للهيئة القبطية الإنجيلية، ناقش على مدار الأعوام الماضية موضوعات “المواطنة في التعليم، وفي الإعلام، والتعددية، ومواجهة العنف والغلو، ومواجهة خطاب الكراهية”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.