وداعاً جلوريا

246

كانت المحطة الأخيرة التي حملت أحلام السيدة الأمريكية المصابة بالسرطان “جلوريا” هي “مصر”، أرض الكنانة التى ودعت السيدة الأمريكية المحبة لمصر مع ذكريات تدفن بجانبها.

لم تكن زيارة عادية في حياتها، بل كانت وداعًا أخيرًا، أو كما يقال مسك الختام.

قدمت السيدة جلوريا نموذجا للإرادة والتحدي والوفاء فبرغم المرض الشديد عبرت نصف العالم هي وأسرتها لتحقيق حلمها لتثبت أن الأحلام والأمنيات ممكنة.

#تنسيقية_شباب_الأحزاب_والسياسيين
#سياسة_بمفهوم_جديد
#CPYP

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.