خطر مواقع التواصل الاجتماعي علي الأسواق المالية

0 876

كثيرًا ما استخدمت مواقع التواصل في إشعال مناطق أو إخماد غيرها, والآن يجري استخدامها كسلاح مدمر في الحروب الدولية, آخرها ما يحدث الآن في ميانمار, حيث انتشرت أخبار في البلاد وعلي مواقع التواصل هناك أن الصين تقف وراء تمويل الانقلاب, هذه الأخبار ركزت عليها الصفحات التي تبث من دول غربية, ما جعل المتظاهرين يحرقون ويدمرون العديد من المصانع والاستثمارات الصينية في البلاد, وذلك برغم عدم وجود أدلة علي تلك الأخبار المنتشرة, ما يجعلنا قلقين حول مستقبل مواقع التواصل الاجتماعي كأداة لنزع فتيل الحروب الأيدولوجية والاستثمار في الاضطرابات لهدم الدول, ليس فقط علي المستوي السياسي عبر السعي لتغيير أنظمة كما كان يحدث من قبل, وإنما علي المستوي الاقتصادي أيضًا عبر تدمير الاستثمارات وطرد رؤوس الأموال وهدم البورصات.

تحميل الورقة بحثية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.