سهام مصطفى تكتب | عن المرأة اتحدث

0 32

المرأة مخلوق رقيق عبارة عن حب وعواطف كامنة دائماً ما تبحث عن الحب والحنان الذي احيانا ما تفقده في حياتها سواء اكان من قبل ابويها ام من زوجها او ابنائها وحتى اقرب الناس اليها
لذلك نجدها تلجأ الى تعويض النقص الذي لديها وتشعر به الى ان تجد ما يشغلها ،
ان ما تطلبه المرأة في الحياة المجحفة هو البحث عن شيء فقدته في زحمة الحياة،
لكنها تفاجأ ان الرجل الذي في حياتها سواء اكان ابا ام اخا ام ابنا ام زوجا اناني يحب نفسه فقط وهمه هو راحته اما هي فلا يهمه امرها وانما عليها فقط الاهتمام بالمنزل اما مشاعرها واحاسيسها وكونها انسانة هذا كله لا اهمية له لذلك نجد المرأة تبحث عن شيء ما يعوضها عن النقص الذي تشعر به
او لستم معي ان المرأة بدورها انسان له احاسيس ومشاعر وهي بحاجة لشخص يفهمها وتتمكن من الحديث معه لا شخص ياخذ منها كل شيء حتى الحب والحنان دون مراعاة لمشاعرها
لذا اسمحو لي ان اقول ان اغلب الرجال لا يحبون الا انفسهم واحاسيسهم منصبة بأخذ مايريدون من المرأة او استغلالها سواء اكانت اما او اختا او زوجه وكأن المرأة عندهم مجرد دميه او صندوق نقود جاري لايبالون بأمرها وعندما تسأل المرأة الرجل عن سبب عدم الاهتمام بها سواء اكان زوجها او ابنها او اخيها يبرر الامر بانشغاله بعمله في حين اذا اما اذا اتصلت به امرأة غريبة فأنها تجده يختار احسن الكلمات وارقها بالحديث معها ، اليس من حق المرأة البحث عن الحياة ؟؟؟؟
ولماذا يحكم عليها بالموت وهي حيه بسبب الانانينيه؟؟؟؟ لماذا تحرم المرأة من بعض حقوقها ؟؟؟ أوليس انها بشر وهذا ابسط حق من حقوقها ؟؟؟ لماذا لو ارادت ان تمارس حياة طبيعيه ترضي الله قبل البشر تصدم بجدار عالي من اللاءااات؟؟؟
والامر يكون غير مقبول بحكم انها امرأة واذا فكرت بهذا الامر فأن الجميع سيقول عنها بانها بلا ادب اما الرجل فأن هذا الامر عادي لكونه رجلاً وعلى المرأة ان تكون عبدا وتهمل مشاعرها واحاسيسها
ويظل التساؤل هنا لماذا تبحث المرأة عن حياتها التي فقدتها وتصطدم بالرفض؟
على الرجل الكف عن الانانية والتفكير بالمرأة ومشاعرها والاهتمام بماذا تحب لان عدم الاهتمام يدفعها الى البحث عن ما تفتقده وان كان ذلك يعني الوقوع في الخطأ مهما كانت جبروتها قوي
فلماذا او ليس هذا حقها؟ أنه مجرد سؤال؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.