أحمد رشاد يكتب | منتدى ما بعد كورونا

0 2٬962
أن تنظيم مصر لفعاليات منتدى شباب العالم في نسخته الرابعة بعد أزمة فيروس كورونا (كوفيد-19) وأصابه فوق 300 مليون مواطن حول العالم، يُعد بمثابة رسالة قوية أمام العالم بأكمله بأن مصر بلد الأمن والأمان وإرسال رسالة سلام وازدهار إلى العالم، ويُعد ذلك دليل قاطع على قوة مؤسسات الدولة المصرية وقدرتها على تنظيم أي فاعلية عالمية في ظل جائحة فيروس كورونا.
منتدى شباب العالم هو أكبر تجمع شبابي حول العالم يفتح آفاق حوار موسع بين شباب مصر والعالم بحضور شباب من مختلف الدول حيث يمثل الشباب المشاركين الجنسيات المختلفة من 196 دولة من جميع قارات العالم، كما تقدم إدارة المنتدى مجموعة متنوعة من الخيارات التي تسمح للشباب بالمشاركة في الفعاليات كعضو فريق، أو مشارك بنموذج المحاكاة، أو مشارك بورشة عمل، وغيرها الكثير اعتمادًا على موضوع الحدث.
يفتح منتدى شباب العالم النقاش في ثلاثة مسارات وهم السلام والتنمية والإبداع، حيث تتم مناقشة موضوعات مختلفة تهم الشباب الدولي، وإنشاء منصة للتعبير عن الآراء وتقديم الأفكار وتبادل الخبرات خلال جلساته. حيث تناقش النسخة الرابعة عدد من القضايا والموضوعات الحيوية المهمة، وسوف يتم عقد ورش عمل تحضيرية لمنتدى شباب العالم، على مدار يومين وتسلط ورش العمل الضوء على: السياسات المائية الرشيدة من أجل الإنسانية. وتنامي الدور العالمي للشركات الناشئة وريادة الاعمال. ومستقبل التكنولوجيا والتحول الرقمي ما بعد الجائحة. ومبادرة حياة كريمة. ومنظور الجيل Z لعالم ما بعد الجائحة. وكذلك جائحة كورونا وتنامي دور التكنولوجيا المالية في الأسواق الناشئة. ودور الشباب في مواجهة التحديات البيئية والمناخية. ومستقبل أفريقيا ما بعد الجائحة في ضوء أجندة 2063. فضلًا عن موضوع التعليم ما بعد الجائحة ومسارات التعافي. هذا بالإضافة إلى إجراء ورشة عمل لنموذج محاكاة الأمم المتحدة لمجلس حقوق الانسان “MUNHRC”، حيث يجتمع رواد الأعمال الشباب والمستثمرون وأصحاب حاضنات الأعمال من الجنسيات المختلفة لتبادل الخبرات والتجارب في الورشة التحضيرية للمنتدى WYF LABS.
إن النسخة الرابعة من منتدى شباب العالم تدل على اهتمام القيادة السياسية بالشباب والعمل على تمكينهم بصورة حقيقية على أرض الواقع وتعكس الإيمان بقدرات الشباب في تحقيق المستحيل وأنهم صناع المستقبل، حيث حرصت القيادة السياسية على الاستماع للشباب وآرائهم وبناء جسور الثقة والتواصل معهم، وتحولت المنتديات الشبابية لفكرة عالمية مما أدي الي اعتماد لجنة التنمية الاجتماعية التابعة للأمم المتحدة النسخ الثلاث السابقة 2017،2018،2019 من منتدى شباب العالم في مصر، كمنصة دولية لمناقشة قضايا الشباب سنويًا، وسوف نحتفل جميعًا بإذن الله بنجاح هذه النسخة وتحويل هذا المنتدي الى منظمة دوليًا شبابية تهتم بقضايا العالم داخل الجمهورية الجديدة.
* الباحث أحمد رشاد، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.