إيمان ممتاز تكتب | الشعب يفوز فى معركة الوعي

0 164

ضرب الشعب المصرى أروع الأمثلة فى الانتماء والوطنية وحب الوطن مع هذا الاستحقاق الدستورى الأهم و كان حاضرا بقوة يعبر عن رأيه ويتحمل مسئوليته، وخير دليل على ذلك ما شهدته المشاركة المجتمعية الكبيرة فى انتخابات الرئاسة ٢٠٢٤ حيث قام الشعب المصرى بتأدية الواجب بالنزول والمشاركة الكثيفة التى أكدت على الوعى كبير عند المصريين.
ولابد أن نشيد بمشهد الطوابير التى امتدت أمام اللجان فى العديد من الدوائر، فرغم كبر سنهم ومعاناتهم من بعض الأمراض إلا أن كبار السن كانوا فى المقدمة حرصا على أداء الواجب الوطنى وممارسة حقهم فى المشاركة والإدلاء بأصواتهم، وكذلك السيدات اللاتى كن الحصان الرابح خلال جميع ايام الانتخابات لتواجدهن الكثيف وحرصهن على استخدام حقهن الدستورى والادلاء باصواتهن فى جميع اللجان على مستوى الجمهورية وايضا حرص شباب الجامعات على التواجد بقوة وذوى الهمم كانوا متواجدين من بداية اول يوم للانتخابات وحتى اخر يوم قبل غلق اللجان
وهذا يؤكد على وعى الشعب المصري وتداركه لأهمية الانتخابات الرئاسية وانه حريص على المشاركة في حقوقه السياسية التي كفلها الدستور له.
ان تلك المشاركة الكثيفه والغير مسبوقة تؤكد حرص المصريين على امنهم القومى وقناعتهم التامه بمسيرة البناء والتقدم، وأن تلك المشاركة الكثيفة الغير متوقعة لدرجة مد الوقت بعد الساعة التاسعة لتواجد الكثير من المواطنين للادلاء باصواتهم داخل صناديق الاقتراع على مستوى محافظات الجمهورية هى رساله قوية للعالم كلة بأن المصريين شعب واعى متحضر متمسكا” بحقوقة الدستورية.
وجدير بالذكر انه يبلغ عدد الناخبين في مصر أكثر من 67 مليون ناخب، يدلون بأصواتهم في أكثر من 9 آلاف مركز اقتراع، تضم أكثر من 11 ألف لجنة فرعية، ويشرف عليها أكثر من 15 ألف قاض

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.