عطا ضرغام يكتب | الممثل وفن التمثيل

0 451

هو فن الأداء الحركي،وقد تطور هذا الفن من مجرد التقليد لإلى مرحلة يتم فيها التقيد بنص مكتوب(التمثيلية)،وفن التمثيل لون من ألوان التعبير وتجرى عملية التعبير بان تحس بالشيء وتنفعل به وتجسمه وتبرزه،والفن التمثيلي على اى صورة من صوره فن أدبي يعتمد على بلاغة الحوار وهذا أدب اللغة كما يعتمد على بلاغة البناءالروائى، وهذا أدب الرواية أو ما نسميه الفن الدرامي.
وفن التمثيل هو فن جماعي يشترك في العمل على إبرازه الكاتب والأديب والمخرج والممثل وواضع الموسيقى ومهندس الديكور والفنان التشكيلي وعامل الإضاءة نومن خلال هذه الأعمال مجتمعة يتكون فن التمثيل يحمل في طياته تعاليم وثقافة كل من اشترك في تكوينه واتجاهاتهم،وعلى ذلك فغن النتيجة التي يخرج بها المتفرج من المسرح نتيجة حتمية لمجموعة أحداث مصورة في إطار فني تشكيلي هندسي يمس بالعرض المسرحي أو الفن التمثيلي,.
ويحتاج فن التمثيل إلى مناخ صحي حتى يقوم برسالته على أتم وجه ،وهذا المناخ لا يتوفر إذا لم يكن هناك (جو خشبة المسرح)الذي يساعد المخرج والممثل وكل المشتركين في العمل المسرحي على المضي في تأدية رسالتهم من اجل الحقيقة والفن،وجو خشبة المسرح ليس قاصرا على الفنانين والفنيين المشتركين في العمل بل أيضا على المتفرج وبجو خشبة المسرح يجب أن يعمل باجتهاد على الاحتفاظ بعين المتفرج وذهنه ،حتى لا ينصرف إلى شيء آخر يكون من شانه أن يبعده أو يساعد على إبعاده عن أحداث المسرحية وجوها،وللوصول إلى جو خشبة المسرح يجب أن يجتمع كل ألوان التكوين المسرحي أو الفن التمثيلي لنقل شيئا واحدا وتكوين جو واحد لا يتعارض مع بعضه البعض ،حسب ما يقتضيه النص المسرحي مما يعطى القوة للممثل على التعبير ونقل الهدف لآذان المتفرجين
فن الممثل
هو فن تقمص الشخصية المطلوب تمثيلها على خشبة المسرح بعد لبس جلدها والظهور في صفاتها بقدر المستطاع وتبعا لما رسمته من معالم الشخصية وهو أداء مقيد بأصل أو بنص مكتوب
مواصفات الممثل النموذجي
1-الممثل إنسان إلى أسمى الدرجات
2-زميل بشوش يشيع في المسرح روح الزمالة
3-له صوت يجبرني على أن أصغى إليه
4-عظيم المهابة قادر على اجتذاب الأنظار
5-هو ذلك الرجل الذي أوتى طبيعة خصبة تختزن كل شيء وعقلا قويا يسيطر على نفسه وأطراف جسده.
واجبات الممثل
1-يجب أن يتوافر فيه الإحساس وقوة التركيز للأفكار وقوة التذكر للحركة الجسمانية ،يعيش في الدور ويتسلل تحت جلد الشخصية،أن تكون له المقدرة على إيجاد العلاقات الذهنية ومنطقية الإحساس والقدرة على التحليل النفسي،فإذا لم يكن هناك معين في داخله ليخرج منه هذه الأشياء عند قيامه بأحد الأدوار فهو ليس ممثلا.
2-يجب أن يتغير تغييرا كاملا في الشكل الخارجي لهيئته ويدخل في الشخصية التي يمثلها
3-يجب على الممثل أن يمتاز بعقل وجسم نشيط ،ففي هذا العقل والجسم النشيط تكمن القوة الديناميكية لتكوين الشخصية
4-يجب علي الممثل أن يخلص للدور الذي يؤديه(يعيش في مجتمع الدور وبإحساس صادق-وان يحاول الوصول إلي اكبر درجة من الإتقان)وعلى هذا الأساس يمكن تحديد قوة الممثل أو ضعفه أو ما يسمونه بالموهبة الفنية
5-الثقافة مهمة بالنسبة للممثل بجمع الكتب التي تبحث في شئون المسرح وفن الممثل ويهتم بقراءة الشعر وزيارة المسارح والمتاحف،وان يكون ملما بأغلب المشاعر والأحاسيس،فالممثل لا يستطيع أن يعيش على المسرح بإحساساته الشخصية وحده
6-قوة التخيل والإعداد- تساعد الممثل على أن يصب كل أفكاره في دوره بعد ان يتلقى التوجيهات من المخرج- ومراحل الدور التمثيلي لا في حاجة إلى قوة التخيل ،فإذا غابت أو نقصت خصوبة التخيل عند الممثل
7-الممثل الموهوب هو الذي يعرف الحياة ويضعها في خدمة الدور عن طريق الشعور والإحساس
8-التعمق في كل لحظة من اللحظات على خشبة المسرح من الأمور الواجبة المكملة
9-نشاط قوة التخيل وتطورها مع الدور الذي يلعبه الممثل وهذا النشاط ينبع ويتولد من سؤالين يضعهما الممثل نصب عينيه ماذا أصنع..؟ وكيف أتصرف..؟
10-لا يمكن أبدا تمثيل الإحساسات أو الانفعالات لأنها تتولد من تلقاء نفسها عن الطريق الذي يحدث الحدث
11-من الأقوال المأثورة تعلموا ألا تمثلوا ولكن تصرفوا على المسرح بإحساس فستكونوا ممثلين،استوضحوا هدف المسرحية وأماكن تطورها وأسباب حدوثها
12- الانتباه المسرحي يمثل مكانا هاما،فالتركيز والانتباه مطلوبان للممثل على المسرح ينتبه لكل لفظ وكل حركة وإلا يفقد زميله على المسرح يجب أن يكون معه بالنظرة واللمسة يصغى إليه ويشاركه
13-كلما أحب الممثل دوره واخلص له ظهرت الشخصية المسرحية وهدفها الأساسي نقل أفكار المؤلف وأحاسيسه على خشبة المسرح.
14-الإلهام:فيجب على الممثل أن يعيش في الشخصية التي يمثلها ،فالشخصية الشريرة تختلف عن الشخصية الطيبة،ولا بد من الكشف عن ظروف الشخصية وأحوال معيشتها
15– الممثلون هم من بين القلة من الفنانين الذين لا يمكنهم فصل وسائل التعبير لديهم عن أنفسهم، لأنهم يبدعون باستخدام أجسادهم وأصواتهم وميزاتهم النفسية والعقلية؛ أي أن إبداعهم لا ينفصل عن شخصياتهم. إنه لمن الصعب فصل موهبة الممثل وإبداعه عن شخصيته، غير أن التمثيل فن، وكما هو الحال في أي فن، فلا بد من توافر عناصر أساسية لدى الممثل، مثل المقدرة والدراسة والممارسة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.